البيت الأبيض: الرئيس “سيعلن الكثير من الأنباء السارة عن علاج ولقاحات كورونا”

اعلن البيت الأبيض، الثلاثاء، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيستأنف الإفادات الصحفية التي اعتاد تقديمها بشأن فيروس كورونا المستجد، موضحا أن الرئيس “سيعلن الكثير من الأنباء السارة عن العلاج واللقاحات”.
وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت ألأبيض، كايلي ماكناني، إن دونالد ترامب سيركز عندما يستأنف الإفادات الصحفية عن فيروس كورونا، الثلاثاء، على إنجازاته والتطورات الإيجابية المتعلقة بالعلاج واللقاحات.

وقالت لقناة “فوكس نيوز”، إن الإفادات الصحفية “قد تكون يومية” وستعقد في الساعة الخامسة أو السادسة مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (2100 أو 2200 بتوقيت غرينتش).

وفي الوقت الذي بدأ فيه فيروس كورونا في الانتشار بالولايات المتحدة في الربيع، حشد ترامب في أحيان كثيرة، خبراء يقودون المعركة ضد المرض، وأمضى ساعات في الإجابة على الأسئلة، والتعبير عن أفكاره حول كيفية علاج حالات الإصابة. وخفت الإفادات هذا الصيف.

وقالت ماكناني إن ترامب يعتزم عندما يعود إلى المنصة للحديث عن فيروس كورونا، الذي أودى بحياة أكثر من 140 ألف أميركي “تلقي الأسئلة في هذه (الإفادات) وإعلان الكثير من الأنباء السارة عن العلاج واللقاحات وسبل المضي قدما بشأن هذا الفيروس وإبراز استجابتنا التاريخية أيضا”.
أخبار ذات صلة

ويوشك الكونغرس حاليا على مناقشة مشروع قانون آخر لتحفيف آثار فيروس كورونا، ومد يد العون في مواجهة الجائحة وتخفيف الآلام الاقتصادية التي تسببت فيها.