لجنة برلمانية: وزارة النفط وعدد من الشركات النفطية تبعد المهنيين في الوزارة لأسباب طائفية

كشف عضو لجنة النفط والطاقة البرلمانية النائب امجد العقابي، الجمعة، عن قيام بعض المسؤولين في وزارة النفط وعدد من الشركات النفطية بإبعاد المهنيين في الوزارة لأسباب طائفية.
وقال العقابي ، إن “بعض المسؤولين الفاشلين في وزارة النفط وعدد من الشركات النفطية يمارسون الطائفية مع الموظفين بشكل سافر وغير مقبول”، مشيرا الى ان “اولئك المسؤولين يعملون على ابعاد المختصين و المهنيين عن مناصبهم وفق أسس طائفية ومفاهيم كانت السبب في ما وصلت له اوضاع العراق بالسنوات السابقة”.

وأضاف أن “الطائفية كانت سببا في دمار البلد وتدخل العديد من الدول في شؤوننا، وقد عملنا معا جاهدين على انهاؤها ومحاسبة المتورطين فيها ومن سعى لتغذيتها وإيقادها”، مشددا على اننا “لن نسمح بهكذا اعمال تؤدي الى دمار الدولة، لان بناءها يحتاج إلى تكاتف جميع القوى الوطنية لانهاء تلك التصرفات الخطيرة”.