مصدر أمني: ارتفاع عدد القتلى في صفوف المتظاهرين خلال المواجهات مع قوات مكافحة الشغب في محافظة واسط

مصدر أمني: ارتفاع عدد القتلى في صفوف المتظاهرين خلال المواجهات مع قوات مكافحة الشغب في محافظة واسط

أفاد مصدر أمني بارتفاع عدد القتلى في صفوف المتظاهرين يوم السبت خلال المواجهات مع قوات مكافحة الشغب في محافظة واسط، في وقت فرضت فيه السلطات الأمنية حظر التجوال لاحتواء أعمال العنف المتفاقمة.

وقال المصدر  إن ثلاثة متظاهرين قتلوا حتى الآن في مدينة الكوت مركز محافظة واسط، أحدهم توفي بإضرام الناس بنفسه، وثاني قتل بعدما دهسته سيارة لقوات مكافحة الشغب، وقتل ثالث بقنبلة مسيلة للدموع.

وأضاف المصدر أن السلطات الأمنية فرضت حظر التجوال الشامل في أرجاء المحافظة لإشعار آخر غير مسمى للسيطرة على أعمال العنف والمواجهات.

وتحولت شوارع مدينة الكوت إلى ساحة مواجهات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب بعد اقتحام الأخيرة فجر السبت ساحة الاعتصام بالمدينة وقيامها برفع خيام المعتصمين.

وجاءت هذه التطورات بعد يوم واحد من مهاجمة أنصار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر متظاهرين معتصمين في ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار ما أدى لسقوط قتلى وجرحى.