لجنة برلمانية: مسودة موازنة 2021 المعدة من قبل الحكومة لا تشير الى انها تعالج اي ازمة مالية

لجنة برلمانية: مسودة موازنة 2021 المعدة من قبل الحكومة لا تشير الى انها تعالج اي ازمة مالية

اكدت اللجنة المالية النيابية، الاثنين، ان مسودة موازنة 2021 المعدة من قبل الحكومة لا تشير الى انها تعالج اي ازمة مالية، مبينة انها تحتوي على مبالغ ومخصصات للرئاسات والوزارات مبالغ بها وتضخم كبير واسراف.

وقالت عضو اللجنة المالية محاسن حمدون  ان “البلاد في ظل حكومة الكاظمي من سيء الى اسوأ وتسير نحو الهاوية وبدون تخطيط”.

واضافت ان “حكومة الكاظمي تتحدث عن ازمة مالية كبيرة وطلبت قروض ورفعت اسعار صرف الدولار من المفترض ان يقابلها مسودة موازنة 2021 فيها تقشف عالي ومنع الاسراف”، مشيرة الى ان “مسودة الموازنة لا تحتوي على اي تقشف وفيها اسراف عالي وتضخم بمخصصات الوزارات والرئاسات الثلاث”.

واوضحت حمدون ان “مسودة موازنة 2021 خالية من اي خطة مالية استراتيجية ويبدو ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يشجع على الفساد والفاسدين”.