قائد عمليات الأنبار ينفي الانباء التي تحدثت عن العثور على 46 صاروخا كان موجها لاستهداف مبنى المحافظة

قائد عمليات الأنبار ينفي الانباء التي تحدثت عن العثور على 46 صاروخا كان موجها لاستهداف مبنى المحافظة

نفى قائد عمليات الأنبار، اللواء الركن، ناصر الغنام، الخميس، الانباء التي تحدثت عن العثور على 46 صاروخا كان موجها لاستهداف مبنى المحافظة، متوعدا باتخاذ الاجراءات القانونية بحق كل من من يروج للمعلومات الكاذبة التي تؤثر على الوضع الامني في محافظة الأنبار.

وقال الغنام، في تدوينة نشرها على صفحته بـ”الفيسبوك” ، انه “لاصحة للمعلومات التي تناقلتها وكالات اعلامية تفيد بالعثور على 46 صاروخا موجها لاستهداف مبنى المحافظة في الانبار”.

وأكد قائد العمليات، ان “الوضع الامني مستقر وقطعاتنا تفرض السيطرة بالكامل على قاطع المسوولية”.

وتوعد الغنام وفقا للبيان، “باتخاذ الاجراءات القانونية بحق من يروج معلومات كاذبة تؤثر على الوضع الامني في الانبار”.

وفي وقت سابق أعلنت مديرية استخبارات الأنبار، اعتقال 13 مطلوبا وفق أحكام المادة 4 إرهاب، وضبط (46) صاروخا معدة لاستهداف مبنى المحافظة، وبعض الدوائر الأمنية والخدمية.

وقالت المديرية في بيان تلقى “ديجيتال ميديا ان ار تي” نسخة منه اليوم الخميس، (24 كانون الاول 2020)، أن “مفارز وكالة الاستخبارات المتمثلة بمديرية استخبارات الأنبار، تمكنت من ضبط (46) صاروخا معدة لاستهداف مبنى محافظة الأنبار، وبعض الدوائر الأمنية والخدمية” مشيرة الى أنها ” كانت تهدف لإشاعة الفوضى والذعر بين المواطنين وتم ضبطها بموجب قرارات قضائية”.

وأضاف البيان، كما تم “القاء القبض على (13) مطلوبا وفق أحكام المادة 4 إرهاب لانتمائهم لعصابات داعش الإرهابية بمناطق متفرقة من أقضية القائم، والرمادي، والفلوجة”.

وأشار إلى ان المتهمين “اعترفوا من خلال التحقيقات الأولية بانتمائهم لتلك العصابات الإجرامية الذين عملوا فيها بما يسمى ولايات البركة، والفرات، والأنبار، والفلوجة، ودخلوا معسكرات خاصة للتدريب”.