وزارة الصحة: شخصا على الاقل توفي واصيب أكثر من 30 آخرين بجروح جراء الألعاب النارية واطلاق الرصاص الحي عشوائيا خلال الاحتفالات رأس السنة

وزارة الصحة: شخصا على الاقل توفي واصيب أكثر من 30 آخرين بجروح جراء الألعاب النارية واطلاق الرصاص الحي عشوائيا خلال الاحتفالات رأس السنة

قالت وزارة الصحة والبيئة يوم الجمعة إن شخصا على الاقل توفي واصيب أكثر من 30 آخرين بجروح جراء الألعاب النارية واطلاق الرصاص الحي عشوائيا خلال الاحتفالات التي شهدتها العاصمة بغداد في ليلة رأس السنة الميلادية.

وقال المتحدث باسم الوزارة الدكتور سيف البدر في تسجيل صوتي عممه على وسائل الاعلام اليوم، إن الصحة سجلت ما لايقل عن 25 اصابة نتيجة الألعاب النارية، و7 أُخرى بإطلاق الرصاص الحي بشكل عشوائي في بغداد.

واوضح ان الاصابات مختلفة الشدة بعضها في منطقة العين واخرى بتر اطراف وحروق بالجسد، مشيرا الى ان غالبية المصابين من الاطفال والشباب.

واضاف البدر ان الوزارة سجلت حالة وفاة واحدة ايضا في العاصمة، منوها الى ان هذه الحصيلة أولية وقابلة للزيادة.