سرايا السلام تلبي النداء وتعلن استعدادها لأي طارئ

سرايا السلام تلبي النداء وتعلن استعدادها لأي طارئ

أعلنت “المعاونية الجهادية لسرايا السلام”، اليوم الأربعاء، استعدادها وجهوزيتها لكل “طارئ”، وأنها “رهن إشارة” زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

وقالت المعاونية في بيان : “لبيك سيد الإصلاح كنا وما زلنا لأمرك طائعين وعلى العهد باقين ولأي طارئ متأهبين، وها نحن اليوم نعلن وبكل ثبات وعزيمة أننا رهن إشارتك وعلى أتم الاستعداد والجهوزية لكل طارئ يمر به عراقنا الحبيب وشعبه الصابر”.

يشار إلى أن صفحة (صالح محمد العراقي) المقربة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وجهت، أمس الثلاثاء، بالاستعداد والجهوز لكل طارئ اعتباراً من الخميس.

وذكرت الصفحة في منشور على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” : “على كل من الاداريين والعاملين وبالخصوص المكتب الخاص والهيئة السياسية وكتلة سائرون وسرايا السلام والقاعدة الشعبية الواعية والجهة الامنية الخاصة واللجنة الخدمية البقاء على اتم الاستعداد والجهوزية لكل طارئ، والتأهب لكل أمر من ليلة الخميس القادم 26 من شهر صفر والى اشعار اخر”.

وأضاف، أن “ذلك جاء بسبب ما يمر به العراق من ظروف الثورة وما يحدق به من خطر.. بشرط القيام بالواجب الاخلاقي والشرعي بما يخص ذكرى وفاة الرسول (ص)”، مؤكداً أنه “على الجميع تطبيق القرار بدون توانٍ”.

ومن المزمع خروج تظاهرات شعبية حاشدة للمواطنين يوم الجمعة المقبل، الموافق (25 تشرين الأول 2019) في بغداد وعدد من المحافظات.