وزارة الداخلية تعلن توصلها إلى بعض المتهمين بتهريب الوثائق الرسمية

وزارة الداخلية تعلن توصلها إلى بعض المتهمين بتهريب الوثائق الرسمية

أعلنت وزارة الداخلية، الاثنين، انها توصلت إلى بعض المتهمين بتهريب الوثائق الرسمية، وتم احالتهم الى الجهات المختصة، والبعض منهم تمت محاكمته.

وذكر مدير العلاقات والإعلام في الوزارة، اللواء، سعد معن، لوسائل اعلام شبه حكومية اليوم، (25 كانون الثاني 2021)، إن “الوزارة وصلت الى البعض ممن قام بجريمة تهريب الوثائق، وتم احالتهم الى الجهات المختصة، والبعض منهم تمت محاكمته”.

وأضاف معن، أن “المواد التي يتم التعامل فيها، هو قانون عقوبات قوى الامن الداخلي رقم 14 لسنة 2008، وقانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 69 وقانون انضباط موظفي الدولة رقم 14 لسنة 91”.

وفي أمس الأحد، قررت قيادة العمليات المشتركة، فتح “تحقيق كبير” في حادثة تسريب وثائق أمنية واستخبارية “حساسة”، تخص تنظيم داعش، وذلك بعد أيام من تفجير مزدوج في ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد.

وأوضحت أن الوثائق المذكورة والتي تتضمن مخاطبات أمنية تحذر من “انتحاريين” يخططون لاستهداف مناطق في العاصمة، انتشرت السبت الماضي على موقع التواصل الاجتماعي.

والخميس الماضي، شهدت العاصمة بغداد تفجيرين انتحاريين أسفرا عن مقتل 32 شخصا وإصابة 110 آخرين، وتبناهما لاحقا تنظيم داعش.