لجنة برلمانية تنتقد التحركات التي يجريها سفراء السعودية وامريكا ولقاءاتهم المستمرة بشيوخ العشائر

لجنة برلمانية تنتقد التحركات التي يجريها سفراء السعودية وامريكا ولقاءاتهم المستمرة بشيوخ العشائر

انتقدت لجنة العلاقات النيابية، الثلاثاء، التحركات التي يجريها سفراء السعودية وامريكا ولقاءاتهم المستمرة بشيوخ العشائر، مبينة ان السيادة غابت عندما لاتعلم الحكومة بمن يحط بمطاراتها وفقدانها السيطرة على منافذها.

وقال عضو لجنة العلاقات مختار الموسوي انه “بكل دول العالم عمل السفراء فيها محدود ووزارة الخارجية تتابع كل خطواتهم الدبلوماسية حفاظا على سيادة بلدانهم وهيبتها”.

واضاف ان “السيادة العراقية غابت عندما تحول عمل السفراء السعودي والاماراتي والاميركي من عمل دبلوماسي الى لقاءات بالشخصيات العشائرية والتدخل بالعديد من الامور”، مبينا انه “لاوجود للسيادة بعدم علم الحكومة بمن يحط بمطاراتها وفقدانها السيطرة على بعض المنافذ ووجد منافذ لاتعلم بها”.

واوضح الموسوي ان “الخلل والسب الرئيسي في كل ما يحدث في البلاد هو ضعف دور الخارجية العراقية ولم تحدد عمل السفراء”.

وتابع انه “لوكان للخارجية العراقية دور كبير وهم لما تطاول الأمريكان بضرب الحشد في الايام الماضية على الحدود العراقية”.