كتلة المهج الوطني: نتوقع عقد صفقات سرية من تحت الطاولة لتمرير حصة الاقليم في الموازنة مقابل تحالفات مستقبلية

كتلة المهج الوطني: نتوقع عقد صفقات سرية من تحت الطاولة لتمرير حصة الاقليم في الموازنة مقابل تحالفات مستقبلية

توقعت كتلة المهج الوطني، الاثنين، عقد صفقات سرية من تحت الطاولة لتمرير حصة الاقليم في الموازنة مقابل تحالفات مستقبلية.

وقال النائب عن النهج الوطني مازن الفيلي الوفود الكردية التي تبحث الان حصة الاقليم في الموازنة لم تلتق باي نائب وانما الحوارات محصورة بشخصيات معينة”.

واضاف جميع الحوارات التي تجري حول حصة الاقليم ليست فنية وانما سياسية لغرض التوافق بشانها”، مبينا انه “لو كان هناك حوار فني لحسمت الموازنة منذ وقت مبكر”.

واوضح الفيلي ان “هناك توقعات ومخاوف من عقد صفقات من تحت الطاولة سرية لتمرير حصة الاقليم بالموازنة من دون تسليم الواردات مقابل تحالفات مستقبلية او غيرها من الصفقات السياسية”.