انسحاب كتلتين برلمانيتين من جلسة التصويت على مشروع قانون الموازنة

انسحاب كتلتين برلمانيتين من جلسة التصويت على مشروع قانون الموازنة

أفاد مصدر برلماني، يوم الأربعاء، بانسحاب كتلتين برلمانيتين من جلسة التصويت على مشروع قانون الموازنة، فيما أشار إلى أن رئيس البرلمان محمد الحلبوسي طلب من النواب دراسة مقترح تغيير عملة سعر برميل النفط من الدولار الأميركي إلى الدينار العراقي.

وقال المصدر ، إن كتلة ائتلاف دولة القانون، وكتلة النهج الوطني، انسحبتا من الجلسة بسبب خلافات على بعض الفقرات في مشروع قانون الموازنة الاتحادية لسنة 2021.

من جانب آخر، أشار المصدر إلى رئيس البرلمان محمد الحلبوسي طلب من أعضاء البرلمان دراسة مقترح تغيير عملة سعر برميل النفط من الدولار الأمريكي إلى الدينار العراقي وتأجيل النظر بالمقترح إلى نهاية الجلسة.

واضاف ان الحلبوسي اكد على النواب عدم إبداء اي مداخلات أثناء القراءة والتصويت على مواد قانون الموازنة.

وكان مصدر برلماني، قد كشف في وقت سابق اليوم، أن بعض الكتل والنواب يعتزمون مقاطعة الجلسة منها ائتلاف دولة القانون وكتلة النهج الوطني ونواب من كتل سياسية مختلفة.

وفي وقت سابق اليوم، قال عضو اللجنة المالية النيابية، محمد الشبكي إن “هناك مقترحا لتغيير سعر برميل النفط في قانون الموازنة ويتم احتسابه بالدينار العراقي بدلا من الدولار كما كان في الموازنات السابقة”.

وأضاف إن “تغيير سعر برميل النفط لا يشكل عائقا على النفقات التشغيلية والاستثمارية بقانون الموازنة، وذلك يتغير سعر برميل النفط من 45 دولارا إلى 65 الف دينار عراقي”.

وتابع الشبكي، ان “هذا المقترح هو الافضل حسب الدستور للحفاظ على العملة العراقية”، منوها إلى ان “وزارة المالية اكدت عدم وجود أي عائق فني بتغيير سعر برميل النفط من الدولار إلى الدينار العراقي”.