ساسولي : العلاقات بين موسكو والاتحاد الأوروبي متوترة للغاية

ساسولي : العلاقات بين موسكو والاتحاد الأوروبي متوترة للغاية

أعلن رئيس البرلمان الأوروبي، دافيد ساسولي، أن العلاقات بين موسكو والاتحاد الأوروبي “متوترة للغاية”.

وقال في حديثه لمجموعة “Funke” للإعلام: “يجب علينا (على الاتحاد الأوروبي) تشديد عقوباتنا المفروضة على المسؤولين الروس، وكذلك إقامة اتصالات وثيقة مع السكان والمجتمع المدني”، بحسب ما ذكرت وكالة “نوفوستي”.

وذكر بين القضايا العالقة في العلاقات الروسية الأوروبية الوضع حول المعارض الروسي، أليكسي نافالني، والنزاع في جنوب شرق أوكرانيا.

وتشهد العلاقات الروسية الأوروبية في الأونة الأخيرة موجة جديدة من التوتر.

وفرض الاتحاد الأوروبي في مارس الماضي عقوبات على روسيا في إطار النظام العالمي الجديد بحجة إهمال حقوق الإنسان، وذلك بسبب اعتقال المعارض الروسي، أليكسي نافالني.

وردا على ذلك فرضت روسيا حظر الدخول على 8 مسؤولين أوروبيين، بمن فيهم ساسولي.

وأقرت موسكو في مايو الجاري قائمة للدول غير الصديقة بالنسبة لها تضم حاليا فقط الولايات المتحدة والتشيك. وأوضح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أنه من الممكن أن تجري لاحقا إعادة النظر في هذه القائمة.