صادق السليطي يصف ما جرى في الناصرية بالمجزرة ويطالب باحالة الشمري للقضاء

صادق السليطي يصف ما جرى في الناصرية بالمجزرة ويطالب باحالة الشمري للقضاء

وصف النائب عن تحالف سائرون صادق السليطي، الخميس، ما جرى في مدينة الناصرية بـ”المجزرة” مطالباً باحالة المشرف الأمني في ذي قار الفريق جميل الشمري الى القضاء.

وقال السليطي في تصريح على قناة السومرية وتابعته القشلة، إن “ما جرى من اجراءات امنية خاطئة باستهداف المتظاهرين فجر اليوم الخميس من قبل المدعو جميل الشمري فور وصوله الناصرية وقام بتصويب فوهات بنادقه، نحمله ما جرى من هذه المجزرة الاليمة التي اودت بما يقارب اكثر من 150 جريحا وما يزيد عن 20 شهيدا”.

وطالب السليطي بـ”ضرورة احالة جميل الشمري الى القضاء العراقي فورا بتهمة القتل العمد للمتظاهرين السلميين العزل”، محملا رئاسة الوزراء والجمهورية ورئاسة البرلمان “مسؤولية الدماء التي سالت من اهالينا في حال عدم محاسبة المتسببين بذلك”.

وتابع “شرعنا نواب عن سائرون بتواقيع لازمة بعقد جلسة يوم السبت لمناقشة ما جرى من احداث في الناصرية على ان يتم استدعاء رئيس الززراء والقادة الامنيين”.

واستدعى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم الخميس، المشرف الأمني في ذي قار جميل الشمري.