طارق حرب يحذر من ضياع العراق بسبب قانون الانتخابات الجديد

طارق حرب يحذر من ضياع العراق بسبب قانون الانتخابات الجديد

اكد الخبير القانوني طارق حرب، الثلاثاء، ان الكتله (س) التي حصلت على 54 مقعدا في انتخابات 2018، سيحصلون على أكثر من مائة مقعد برلماني بحسب قانون انتخابات مجلس النواب الجديد، فيما اشار الى ان كل نائب سيطالب بدائرته المكونة من مائة الف نسمة فقط، وهكذا يضيع العراق وتضيع بغداد.

وخاطب حرب في بيان، اعضاء البرلمان بقوله “جميعكم لن تصلوا البرلمان طبقاً للقانون الجديد، هذا ما يمكن قوله لكم اذ ان أغلبكم أو جميعكم لن يفوز بالانتخابات لأنكم وطنيون جغرافياً وليس وطنيون مناطق صغيره”، مبينا ان “ترشيح أي واحد منكم على المحافظه كدائرة انتخابية ممكن فوزكم ولكن ترشيحكم على المائة ألف فأنه حتماً لن يفوز فالواحد منكم معروف في المحافظة كدائرة ولكنه ليس معروفاً في دائرته المشكلة من مائة الف نسمة”.

واضاف حرب ان “الدائرة الصغيرة تقوم على المعرفة فهذا شيخ عشيرة، وهذا شيخ جامع وهذا وجه وهذا دفع لنا وهذه العصابات تريده وهكذا سنلاحظ ان الكتله (س) التي حصلت على 54 نائب في انتخابات 2018، سيحصلون على أكثر من مائة مقعد برلماني”، لافتا الى “اننا اذا كنا سابقاً نعيب على نواب البصرة الذين يطالبون للبصرة دون العراق فبموجب هذا القانون سنجد نواب يطالبون بقطاع من مدينة الصدر وليس مدينة الصدر أو بغداد بعمومها”.

واكد حرب، ان “هكذا تقسيم للعراق، فكل نائب يطالب بدائرته المكونة من مائة الف نسمة فقط، ولكم ان تتصوروا نواب بغداد وعددهم 69 نائب كل منهم ينادي ويطالب لمنطقته المكونه من مائة الف وهكذا يضيع العراق وتضيع بغداد وتضيع مدينة الصدر امام مطالبات نواب كل منهم يطالب بأمور دائرته المكونة من مائة الف نسمه ناسياً القضاء والمحافظة والعراق”.

وكان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت، امس الثلاثاء، على مشروع قانون انتخابات مجلس النواب.