صحيفة تكشف تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الصاروخي على قاعدة “كي وان” في كركوك

صحيفة تكشف تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الصاروخي على قاعدة “كي وان” في كركوك

كشف مصدر امني، الاحد، عن تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الصاروخي على قاعدة “كي وان” في كركوك، فيما رجح قيام الولايات المتحدة أو إسرائيل بالرد قريبا على ذلك.

ونقلت صحيفة الشرق الاوسط عن المصدر قوله ان “القصف الصاروخي الذي استهدف قاعدة كي وان في كركوك كان دقيقا هذه المرة”، مبينا انه “يأتي بعد 20 يوما من استهداف معسكر قرب مطار بغداد الذي توجد فيه قوات أسترالية وإسبانية وفرنسية وأميركية وأدى إلى وقوع إصابات بين الجنود”.

واضاف المصدر ان “هناك من يرى أن الاستهداف قامت به عناصر من داعش وهذا أمر مستبعد لأنها لا تمتلك هذه النوعية من الإمكانات والصواريخ الدقيقة، وهناك من يرجح قيام فصيل عراقي مسلح بعملية القصف”، مشيرا الى ان “بعض المطلعين على الأمور العسكرية يعتقدون بأن فصيلا مسلحا قد نفذ الهجوم، نظراً للمؤشرات تشير أن صواريخ كاتيوشا مزودة بتقنية (جي بي إس) استهدفت المعسكر”.

وتوقع المصدر “قيام الولايات المتحدة أو إسرائيل بالرد قريبا على بعض الفصائل المسلحة المتهمة بوقوفها خلف عمليات القصف الصاروخي للمعسكرات والقواعد التي توجد بها القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي الأخرى ب‍العراق”.

وذكرت صحيفة نيوزويك، في تقرير لها نشرته اليوم السبت، أن 11 إلى 14 صاروخا ضرب اول أمس الجمعة، قاعدة “كي وان” العسكرية في محافظة كركوك، أسفرت عن مقتل مقاول أميركي واصابة آخرين.

المصدر: الشرق الاوسط