الولايات المتحدة ترفض منح ظريف تأشيرة دخول

الولايات المتحدة ترفض منح ظريف تأشيرة دخول

رفضت الولايات المتحدة منح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تأشيرة لحضور اجتماع مقرر لمجلس الأمن الدولي في نيويورك يوم الخميس المقبل 9 كانون الثاني، وذلك ضمن حالة التوتر الشديدة بعد حادثة اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، قاسم سليماني بغارة أمريكية.

ونقلت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية عن ثلاثة مصادر دبلوماسية، اليوم الثلاثاء، أن ظريف طلب الحصول على تأشيرة للولايات المتحدة قبل أسابيع لحضور الاجتماع، الذي سيكون الأول في مجلس الأمن بعد مقتل سليماني.

 

بدورها، قالت بعثة إيران في الأمم المتحدة: “اطلعنا على التقارير الإعلامية، لكننا لم نتسلم أي رسالة رسمية من الولايات المتحدة أو الأمم المتحدة بخصوص تأشيرة وزير الخارجية ظريف”.

 

وتلزم اتفاقية مقر الأمم المتحدة الصادرة عام 1947، واشنطن بالسماح للدبلوماسيين الأجانب الدخول إلى أراضيها للمشاركة في أعمالها، إلا أنه يحق لها رفض إصدار التأشيرات في حالات تتعلق بـ”الأمن والإرهاب والسياسة الخارجية”.