مؤشرات اولية عن ملامح حكومة رئيس الوزراء المكلف “محمد علاوي”

تشير معظم التوقعات الى ان رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي ، سيقدم حكومته الى البرلمان قبل نهاية الاسبوع المقبل .

بل ان بعض النواب حدد الموعد بيوم الاحد او ربما الاثنين ، بعد ان انتهى رئيس الوزراء المكلف من محادثاته مع الكتل السياسية بشأن كابينته الوزارية ..

والسؤال المطروح ، هو :” هل ستكون حكومة علاوي من المستقلين غير المرتبطين باحزاب او كتل سياسية ، كما تعهد للمتظاهرين عند تكليفه “.

بطبيعة الحال الجواب سيعرف عندما تعلن الحكومة ، لكن قبل هذا لابد للانتباه الى عدد من المؤشرات التي قد ترسم صورة متوقعة للحكومة المقبلة ، فالمكلف محمد توفيق علاوي تم تكليفه اساسا ، خلافا لما طالب به المتظاهرون ، فهو كان وزيرا سابقا ..والشيء الاخر هو الفترة الزمنية التي قضاها علاوي في التشاور والتباحث مع الكتل السياسية والاحزاب من اجل تشكيل حكومته ، في الوقت الذي هو في غنى عن هذه المشاورات لوكان حقا ينوي استيزار شخصيات مستقلة ..

واخيرا ، ما اكده نائب رئيس الوزراء السابق بهاء الاعرجي ، بان القوى السياسية تبطن خلاف ما تعلن .. وحسب الاعرجي فقد ابلغت اغلب تلك الكتل رئيس الوزراء المُكلّف بأنها ستُفشِل مهمته ما لم يسمح لها بالمشاركة في حكومته !!