مجلس االقضاء الأعلى يستدعي الصميدعي على خلفية تصريحات “بيع المناصب الحكومية” والاخير يرد

مجلس االقضاء الأعلى يستدعي الصميدعي على خلفية تصريحات “بيع المناصب الحكومية” والاخير يرد

اوعز مجلس القضاء الأعلى، السبت، بإجراء تحقيق بخصوص تصريح المحلل السياسي، ابراهيم الصميدعي، المتعلق بعرض أموال مقابل تولي مناصب في الحكومة الجديدة.

وقال المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الاعلى، القاضي عبد الستار بيرقدار، في تصريح له، اليوم (15 شباط 2020) ، ان “رئيس مجلس القضاء الأعلى أوعز باستدعاء فوري لكل من يظهر في وسائل الإعلام ويدعي حصول مساومات لأشغال مناصب في الحكومة الجديدة وفي حال كذب هذا الادعاء سوف يعاقب من يصرح خلافا للحقيقة وفق القانون”.

من جانبه اعتبر الصميدعي امر الاستدعاء، “تقييدا لحركة الاعلام في كشف الحقيقة”.

وقال الصميدعي في منشور على صفحته في “فيسبوك”: “ان كنت اعتقد انها بداية غير صحيحة في تقييد حركة الإعلام في كشف الحقيقة بالحدود التي يسمح بها الواقع السياسي والأمني، وإذا أطالب من الزملاء المحامين والصحفيين موقفا مساندا ، فإنني لن أقول للقضاء الا سمعا وطاعة”.