اياد علاوي يعلق على “بازار المناصب” …الحكومة المقبلة مهمتها ” محاسبة قتلة المتظاهرين والتهيئة لانتخابات مبكرة”

عبر رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي يوم الأحد مما يثار حول “بازار المناصب” في الحكومة المقبلة، منوهاً إلى أن مهمتها من المفترض ان تقتصر على محاسبة قتلة المتظاهرين والتهيئة لانتخابات مبكرة.

وقال علاوي في تغريدة ، إنه “من المفترض أن تكون مهمة الحكومة المقبلة مؤقتة، تنحصر في محاسبة قتلة المتظاهرين والتهيئة لانتخابات مبكرة – لا تشارك فيها- وتحديد موعد لها”.

وتابع بالقول، “من المستغرب بل والمعيب ما يثار حول بازار المناصب واللهاث الذي يجري خلفها، وتجاهل الحديث عن مطالب المحتجين والقمع الذي يطالهم منذ خمسة أشهر”.

ويجري حديث واسع بين الأوساط السياسية العراقية عن عمليات بيع وشراء للمناصب في حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي المرتقبة.

ودفع هذا الجدل السائد مجلس القضاء العراقي إلى إصدار بيان، السبت، توعد فيه بملاحقة كل من يتحدث عن حصول مساومات في تشكيل الحكومة إذا لم يقدم ما يثبت صحة ادعاءاته.