اعلان حالة الطوارئ في ولاية كاليفورنيا الأميركية بسبب “كورونا”

اعلان حالة الطوارئ في ولاية كاليفورنيا الأميركية بسبب “كورونا”

أعلنت ولاية كاليفورنيا الأميركية، الأربعاء، حالة الطوارئ لمواجهة فيروس كورونا، بحسب ما أوردت وكالة “رويترز”.

وجاء قرار حاكم الولاية التي تقع في جنوب غرب الولايات المتحدة، بعدما زادت حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا.

وقال الحاكم، غافين نيوسوم، أن عدد الحالات المؤكدة بلغ 53 حالة.

وكاليفورنيا ثالث أكبر ولاية أميركية من حيث المساحة، لكنها الأكثر ازدحاما بالسكان بين جميع الولايات الأميركية الخمسين، إذ يسكنها نحو 40 مليون نسمة.
والأربعاء، أصدرت وزارة الصحة في ولاية واشنطن إحصائيات محدّثة، تُظهر أن 9 أشخاص توفوا في كينغ، أكثر مقاطعات الولاية الأكثر اكتظاظًا بالسكان، بالإضافة إلى شخص واحد في مقاطعة سنوهوميش.

وأعلنت ولاية واشنطن عن 39 حالة إصابة بالفيروس، كلها في منطقة سياتل الكبرى.

ولم تتوفر على الفور أي معلومات أخرى عن الوفاة المبلغ عنها مؤخرا.

وقال باحثون في مركز (فريد هتشينسون) لأبحاث السرطان وجامعة واشنطن، الأحد، إن لديهما أدلة على أن الفيروس ربما كان ينتشر في الولاية لمدة منذ نحو 6 أسابيع، قبل اكتشافه.