اياد علاوي: تجاوز المتظاهرين السلميين والاتحادات المهنية في التشاور لتشكيل اي حكومة “خطيئة كبرى”

اياد علاوي: تجاوز المتظاهرين السلميين والاتحادات المهنية في التشاور لتشكيل اي حكومة “خطيئة كبرى”

اعتبر رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي، اليوم الاربعاء، “تجاوز” المتظاهرين السلميين والاتحادات المهنية في التشاور لتشكيل اي حكومة “خطيئة كبرى”، فيما اشار الى ان العملية السياسية اصيبت “بامراض شديدة” ولم تعد ممثلة حقيقية للشعب.
وقال علاوي في تغريدة له على موقع “تويتر” ، إن “تجاوز المتظاهرين السلميين والقوى العاملة الوطنية المعتدلة للاتحادات المهنية في التشاور وتشكيل اي حكومة خطيئة كبرى ستعمق أزمة العراق وربما تعصف به”.

واضاف علاوي أن “العملية السياسية اصيبت بامراض شديدة ولم تعد ممثلة حقيقية لشعبنا”، مشددا على انها “تحتاج علاجات جوهرية”.

وختم علاوي تغريدته بالقول “لن يكتب لها (العملية السياسية ) النجاح دون مشاركة قوى شعبنا كله”.

واثار تكليف “عدنان الزرفي” من قبل رئيس الجمهورية برهم صبيحة الثلاثاء 17 اذار 2020، دون مشاورة جميع الكتل السياسية، ازمة سياسية جديدة في البلد، فبالرغم من أن هذا التكليف لاقى استحسان “السنة والكرد” فضلا عن “النصر وسائرون”، إلا انه لاقى رفضا شديدا من تحالف الفتح، بزعامة هادي العامري وائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، وكتلتي العقد الوطني والنهج الوطني.

واتهمت تلك الكتل رئيس الجمهورية بمخالفة الدستور “على الملأ” عبر رفضه تكليف مرشح الكتلة الاكبر.