قوة من الجيش العراقي تصد تعرضا لعناصر من تنظيم داعش جنوبي كركوك

قوة من الجيش العراقي تصد تعرضا لعناصر من تنظيم داعش جنوبي كركوك

صدت قوة من الجيش العراقي، مساء الاحد، تعرضا لعناصر من تنظيم داعش جنوبي كركوك.
وابلغ مصدر امني ، ان عناصر من داعش هاجموا مساء الاحد نقطة للجيش العراقي في قرية تل البصل بداقوق.

واضاف ان الجيش العراقي تمكن من صد الهجوم من دون خسائر، بعد ان لاذ عناصر داعش بالفرار.
وفي وقت سابق من مساء اليوم، صدت القوات العراقية هجومين متزامنين لتنظيم داعش في محافظتي كركوك وديالى.
وابلغ مصدر ، إن هجوم كركوك انتهى بسقوط عنصر من الشرطة الاتحادية ضحية، بينما اصيب عنصر من داعش وتمت محاصرته، بينما لاذ بقية عناصر داعش بالفرار، بعد صد هجومهم.
واضاف، ان القوات العراقية صدت ايضا هجوم داعش في جلولاء، من دون وقوع خسائر.
وهاجم تنظيم داعش مساء الاحد، ناحية جلولاء التابعة لقضاء خانقين في محافظة ديالى، وفي وقت متزامن دارت اشتباكات مسلحة عنيفة مساء الاحد، اثر هجوم لتنظيم داعش جنوب غربي محافظة كركوك.
وابلغ مصدر امني ، ان عناصر من داعش هاجموا قرية المنصورية في ناحية ملا عبدالله جنوب غربي كركوك، وتدور الان اشتباكات مسلحة عنيفة مع الشرطة الاتحادية.
وخلال الأسابيع الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه في انتمائهم إلى “داعش”، خاصة في المنطقة الوعرة بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم “مثلث الموت”.
وعام 2017، أعلن العراق تحقيق النصر على “داعش” باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد، اجتاحها التنظيم صيف 2014.
لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق، ويشن هجمات بين فترات متباينة.
وكان وزير البيشمركة شورش إسماعيل كشف اليوم الأحد، ان تنظيم “داعش” الإرهابي شكّل محاكم جديدة، وأعاد فرض الأتاوات على المدنيين في مناطق لا تتواجد فيها القوات الأمنية.