الامم المتحدة: أكثر من 117 مليون طفل عبر العالم مهددون بالحرمان من لقاح الحصبة الإلزامي بسبب كورونا

الامم المتحدة: أكثر من 117 مليون طفل عبر العالم مهددون بالحرمان من لقاح الحصبة الإلزامي بسبب كورونا

ذكرت وكالات الصحة التابعة للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 117 مليون طفل عبر العالم، مهددون بالحرمان من لقاح الحصبة الإلزامي، بسبب المسافات البعيدة وسياسة الإغلاق المتبعة وتركيز مؤسسات الرعاية الصحية على مكافحة وباء كورونا.

وأشارت الوكالات الأممية، بحسب معلومات لوكالة “رويترز”، إلى تأجيل حملات اللقاح ضد الحصبة مما قد يعرض الأطفال في 37 دولة للخطر.

ونصحت بتكثيف الجهود لتطعيم الأطفال غير المطعمين عقب الانتهاء من مخاطر كورونا، وخصوصا في الدول التي اجبرتها الظروف على إيقاف تطعيم الأطفال بلقاحات الحصبة، بسبب الضغط الناتج عن وباء كورونا.

وأشارت إلى أن “الاهتمام الحاصل في مكافحة وباء كورونا، شيء ضروري، لكن تقديم تطعيمات الحصبة للأطفال ضروي جدا لإنقاذ أرواح الملايين منهم”.

وأنذرت الوكالات الأممية للصحة، من مغبة ارتفاع حالات تفشي مرض الحصبة في صفوف الأطفال، ما سيشكل تهديدا عالميا آخر، لا يقل خطورة عن كورونا.

وفي كانون الاول الماضي، أعلنت منظمة الصحة العالمية، إن “الحصبة أصابت ما يقرب من 10 ملايين شخص في 2018، وقتلت 140 ألفًا، معظمهم من الأطفال”.والحصبة، مرض فيروسي شديد العدوى، لكن يمكن الوقاية منه بتلقيح الأطفال.