القوات الامنية تصل الى منطقة الكيلو 160 على الطريق الدولي غرب الانبار

القوات الامنية تصل الى منطقة الكيلو 160 على الطريق الدولي غرب الانبار

وصلت قطعات قيادة عمليات الانبار للحشد وقطعات الجيش العراقي من الفرقة الاولى لواء 53، الاثنين، الى منطقة الكيلو 160 على الطريق الدولي، فيما انطلقت باتجاه النخيب ضمن الاهداف المرسومة وقاطع المسؤولية”.

وقال قائد عمليات الانبار للحشد قاسم مصلح في بيان ، انه “ضمن عملية صقور الصحراء والتنسيق الذي يوصف بالممتاز بين قطعات الحشد الشعبي والعشائري والجيش والوكالات الاستخبارية وصلت قوة صفين التابعة للقيادة عمليات الانبار ولواء (53) التابع للفرقة الاولى الى اهدافها الحيوية،”

واضاف مصلح ان ” قاطع صحراء شمال النخيب يعد من اولويات قيادة عمليات الانبار وتأمينها ضروري لمحافظتي الانبار وكربلاء المقدسة،”.

واشار قائد العمليات الى ان “عملية صقور الصحراء شهدت دخول مناطق لم تدخلها القوات الامنية والحشد من قبل وهذا يساعد على انهاء تواجد الخلايا الارهابية”.