مصدر برلماني: الكاظمي يجري تغييراً على قائمة المرشحين لكابينته الحكومية استجابة لضغوط قوى سياسية

مصدر برلماني: الكاظمي يجري تغييراً على قائمة المرشحين لكابينته الحكومية استجابة لضغوط قوى سياسية

كشف مصدر برلماني يوم الأربعاء عن إجراء رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي تغييراً على قائمة المرشحين لكابينته الحكومية استجابة لضغوط قوى سياسية.

وقال المصدر ، إن “التغيير شمل المرشحين لحقيبتي العدل والعمل، على ضوء الاجتماعات التي لا تزال قائمة قبل عقد جلسة البرلمان”.

وأوضح المصدر أن “المرشح الجديد لحقيبة العمل سيكون عادل الركابي بدلاً عن عبير مهدي محسن سعيد، في حين لم يجر تسمية مرشح جديد بدلاً عن مرشح العدل عبد الرحمن مصطفى فتاح أحمد”.

وأشار المصدر إلى أن تغيير مرشح العمل جاء إرضاءً لتحالفي الفتح وسائرون، بينما سيتم تسمية مرشح جديد للعدل إرضاءً لحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني.

وكانت القيادية في الاتحاد الوطني الكوردستاني آلا طالباني قد قالت ، الأربعاء، إن “عبد الرحمن مصطفى محافظ كركوك الأسبق، الذي رشح لحقيبة وزارة العدل، بحكومة مصطفى الكاظمي، ليس مرشح حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني”.

وأكدت طالباني، ان “مرشح حقيبة العدل لا يمثلنا ولن نصوت له، في جلسة اليوم، المخصصة لمنح الثقة للحكومة الجديدة”.

وكان الكاظمي قد أرسل إلى البرلمان قائمة مرشحين لشغل 20 حقيبة وزارية باستثناء مرشحي وزارتي النفط والخارجية.

ومن المقرر أن يعقد البرلمان الجلسة الخاصة بالنظر في منح الثقة لحكومة الكاظمي من عدمه اليوم الاربعاء، في تمام الساعة التاسعة مساء.

وفي حال حصول الكاظمي على الثقة من البرلمان، ستخلف الحكومة الجديدة، حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، الذي استقال مطلع ديسمبر/كانون الأول 2019 تحت ضغط احتجاجات شعبية تطالب برحيل ومحاسبة الطبقة السياسية المتهمة بالفساد وهدر أموال الدولة.