بعثة الاتحاد الاوربي تتحدى التقاليد العراقية وترفع علم المثليين في بغداد

بعثة الاتحاد الاوربي تتحدى التقاليد العراقية وترفع علم المثليين في بغداد

رفعت بعثة الاتحاد الأوربي في العراق، اليوم الأحد، علم “المثليين” وبشكل رسمي وسط العاصمة بغداد، وهذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك.

وقال الحساب الرسمي للبعثة على “تويتر”: “بالاشتراك مع السفارة الكندية والسفارة البريطانية في العراق، ننضم اليوم في بغداد مع بعثات الاتحاد الأوروبي حول العالم في رفع علم قوس قزح للاحتفال باليوم العالمي لمناهضة رهاب المثلية والتحول الجنسي وتسليط الضوء على حقوق المثليين/ات ومتحولي/ات الجنس ومزدوجي/ات الجنس”.

وأشادت السفارة البريطانية لدى العراق في الثالث من اذار الماضي، بما قالت “اعتراف” الحكومة العراقية بحقوق المثليين في البلاد، ما ولد ردود افعال غاضبة من قبل رجال دين وسياسيين، دعوا الى طرد السفير من البلاد، فيما نفت مصادر حكومية نبأ الاعتراف.

وفي وقت سابق، وثقت مجموعة “إيراكوير” العراقية ومنظمة “آوت-رايت أكشن الدولية”، ومقرها الولايات المتحدة، اختطاف وقتل “المثليين” على يد أعضاء جماعات مسلحة عراقية مجهولة الهوية.