العشرات من محتجزي رفحاء ينظمون اعتصاما مفتوحا جنوب العراق احتجاجا على تخفيض او قطع وراتبهم

العشرات من محتجزي رفحاء ينظمون اعتصاما مفتوحا جنوب العراق احتجاجا على تخفيض او قطع وراتبهم

نظم العشرات من السجناء السياسيين ومايعرف بـ”محتجزي رفحاء”، اليوم الاحد، اعتصاما مفتوحا ونصبوا “سرادق” جنوب العراق احتجاجا على تخفيض او قطع وراتبهم.

وقال مصدر ، اعتصاما مفتوحا للسجناء السياسيين ومحتجزي رفحاء، بدأ اليوم، امام مكتب مجلس النواب في محافظة المثنى احتجاجا على قطع رواتبهم.

واضاف أن المحتجين بدأوا بنصب سرادق الاعتصام مع رفع أعلام عراقية ولافتات تطالب “بعدم المساس بحقوقهم الممنوحة وفق القانون”، على حد تعبيرهم.

واشار الى أن المحتجين قطعوا الطريق السريع، ما أدى إلى توقف العديد من الشاحنات في طوابير طويلة.

كما نظم العشرات في محافظة واسط تظاهرات، لما اعتبروه “مساسا بحقوق السجناء والمعتقلين السياسين وقطع رواتبهم من قبل الحكومة”.

ووجه رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي في 30 آيار الماضي بإجراء إصلاحات اقتصادية من خلال معالجة ازدواج الرواتب التقاعدية لمحتجزي رفحاء والمقيمين خارج العراق.