العراق وروسيا يناقشان بروتوكولات علاج مرضى كورونا

العراق وروسيا يناقشان بروتوكولات علاج مرضى كورونا

اعلنت وزارة الصحة العراقية، اليوم الاربعاء، عن عقدها اجتماعا مع نظيرتها الروسية لبحث بروتوكولات علاج مرضى كورونا، وذلك عبر الدائٔرة التلفزيونية المغلقة.
وقالت الوزارة في بيان ، إن وزير الصحة والبيئة حسن التميمي عقد، اليوم، اجتماعا موسعا مع وزارة الصحة الروسية لمناقشة البروتوكولات العلاجية للمصابين بفيروس كوروناعبر الدائرة التلفزيونية المغلقة.

وأوضحت أن الاجتماع حضره السفير العراقي في روسيا والوكلاء الاداري والفني وعددا من المدراء العامين والاطباء الاختصاص في وزارة الصحة لمناقشة البروتوكولات العلاجية للمرضى المصابين بفيروس كورونا والاطلاع على الخطط اللازمة لمواجهة هذه الجائحة والقضاء على هذا الفيروس .

يذكر أن روسيا طرحت الخميس الماضي دواء حصل على الموافقة لعلاج المصابين ب‍كورونا.

وأكدت وزارة الصحة العراقية، الاثنين الماضي، أن العقار الروسي لعلاج كورونا قيد المناقشة من قبل اللجان الاستشارية، وسيصدر قرار بشأنه خلال اليومين المقبلين.

وقال صندوق الثروة السيادية الروسي، الذي دعم التجارب على الدواء ويملك حصة 50% في شركة كيم رار المصنعة له، إن الشحنات الأولى من الدواء المضاد للفيروسات والذي يحمل اسم “أفيفافير” وصلت لبعض المستشفيات والعيادات في أنحاء البلاد.

إلى ذلك أقرت وزارة الصحة الروسية استخدام الدواء بموجب عملية خاصة سريعة بينما ما زالت التجارب السريرية، التي تجرى لفترة أقصر وبأعداد أقل من المتبع في دول أخرى، جارية.

من جهته، صرح رئيس الصندوق السيادي ل‍رويترز، كيريل ديميتريف، في وقت سابق، أن هناك خططاً لإنتاج ما يكفي من العقار لعلاج 60 ألف مريض شهرياً.