وزارة الزراعة تعلن دخول المحاصيل المهربة عن طريق المنافذ الحدودية في شمال العراق

وزارة الزراعة تعلن دخول المحاصيل المهربة عن طريق المنافذ الحدودية في شمال العراق

أعلنت وزارة الزراعة، الاحد، دخول المحاصيل المهربة عن طريق المنافذ الحدودية في شمال العراق.
وقال المتحدث باسم الوزارة، حميد النايف، ان” الوزارة تعاني من حماية المنتج الزراعي بعدما وصلت الى توفير 28 مادة زراعية من ضمنها الحنطة والشعير والطماطم”، مشيراً الى ان” دخول المستورد إثر سلباً على جميع الفلاحين والمزارعين وخاصة على محصول الطماطم المتميزة في محافظة البصرة”.
واكد” استمرار دخول شاحنات كبيرة من البيض والدجاج والطماطم وغيرها من المحاصيل الى العراق واغراق الأسواق المحلية”، عازياً أسباب ذلك الى” عدم ضبط المنافذ الحدودية”.
وأضاف النايف” عادة المحاصيل المهربة تدخل عن طريق الطرق النيسمية؛ لكن هذه المحاصيل تعبر عن طريق السيطرات الحدودية خاصة من المنافذ الشمالية”.
وحول أسباب الحراق في ذروة الحصاد الزراعي أوضح النايف بالقول” حرائق المحاصيل الزراعية تحدث عن طريق اهمال الفلاح ولا تخلو طبعاً من بصمة إرهابية في المناطق غير مستقرة امنياً؛ لكن نسبة الحرائق هذا العام اقل منها في العام الماضي وهي لا تتجاوز 30 الف دونم”.
وبين ان” نسبة الإنتاج لمحصول الحنطة بلغ في العام الماضي 4 ملايين و700 الف طن كما ورفت الوزارة للفلاحين بذور بحدود 270 الف طن”، متوقعاً” وصول كميات الحنطة المسوقة هذا العام الى اكثر من 5 مليون طن”.