مكتب الكعبي: حيتان الفساد استشعرت بالخوف فبدأت بتلفيق الاكاذيب بإسم الكعبي

مكتب الكعبي: حيتان الفساد استشعرت بالخوف فبدأت بتلفيق الاكاذيب بإسم الكعبي

نفى مكتب نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي، الاحد، تصريحات نسبت للنائب الاول تتعلق بأزمة الكهرباء، فيما اشار الى ان حيتان الفساد استشعرت بالخوف فبدأت بتلفيق الاكاذيب بإسم الكعبي.
وقال المكتب في بيان  ان “التصريحات الإعلامية التي روجت لها بعض صفحات التواصل الاجتماعي المشبوهة والممولة من الفاسدين، والتي تضمنت تصريحا مزورا حول ازمة الكهرباء وأنها مشكلة متوارثة من زمن المقبور صدام، والتي نسبت الى الكعبي، عارية عن الصحة”.

وطالب المكتب “كافة وسائل الاعلام المحلية والدولية ومواقع التواصل الاجتماعي الرصينة بالانتباه الى هذه الصفحات المشبوهة التي استشعر اصحابها ومموليها بالخوف على مصالحها، بمجرد رئاسة الكعبي لاول لجنة نيابية – رقابية تنفيذية للتحقيق والتدقيق بعقود الكهرباء منذ ٢٠٠٣ وسعيه للكشف الكامل بكل عمليات هدر المال العام التي حصلت طيلة السنوات السابقة، وقبل تشكيل هذه اللجنة، مهامه الدستورية والرقابية ومجمل تحركاته ومساعيه الجادة لملاحقة الفاسدين في كل مكان وتعريتهم أمام الرأي العام العراقي والقانون”، مؤكدا على اهمية “استسقاء المعلومة عبر مصادرها الرسمية من خلال ما ينشر في المكتب الاعلامي للنائب الاول او الموقع الرسمي لمجلس النواب”.