تظاهرة في بغداد امام السفارة التركية احتجاجاً على قصف جوي تركي

تظاهرة في بغداد امام السفارة التركية احتجاجاً على قصف جوي تركي

 

تظاهر العشرات من العراقيين يوم الخميس أمام السفارة التركية وسط العاصمة بغداد احتجاجاً على قصف جوي تركي تسبب بمقتل عناصر في حرس الحدود العراقي.

وردد المتظاهرون هتافات تندد بالعمليات العسكرية التركية داخل حدود العراق، كما انتقدوا مسؤولي العراق لعدم قدرتهم على حماية البلاد.

ورفع المتظاهرون الغاضبون يافطات تطالب بغلق السفارة التركية في بغداد وطرد السفير من العراق ومقاطعة البضائع التركية على خلفية القصف الجوي الأخير.

واستهدفت طائرة تركية من دون طيار يوم الثلاثاء سيارة عسكرية عراقية في ناحية سيدكان شمالي أربيل عاصمة إقليم كوردستان ما أدى لمقتل ضابطين رفيعين بحرس الحدود العراقي.

وأثار الحادث غضب السلطات العراقية التي سلمت السفير التركي لدى بغداد فاتح يلدز مذكرة احتجاج شديدة اللهجة هي الثالثة من نوعها منذ حزيران/يونيو الماضي.

وكثفت تركيا قصفها الجوي والمدفعي على مناطق حدودية داخل إقليم كوردستان منذ منتصف شهر حزيران/يونيو الماضي ما أوقع خسائر بشرية ومادية. وتقول أنقرة إنها تستهدف مقاتلي حزب العمال الكوردستاني.