موظفو العقود والاجور في وزارة الكهرباء يتظاهرون أمام وزارة المالية للطالبة بصرف مستحقاتهم وتثبيتهم

موظفو العقود والاجور في وزارة الكهرباء يتظاهرون أمام وزارة المالية للطالبة بصرف مستحقاتهم وتثبيتهم

تظاهر موظفو العقود والاجور في وزارة الكهرباء، اليوم الأحد، أمام وزارة المالية، وفيما طالبوا بصرف مستحقاتهم وتثبيتهم، اقتحموا الباب الأول للوزارة، وقطعوا طريق حيوياً في بغداد.

وقال مصدر ، إن مئات من العاملين بالعقود والأجور تظاهروا امام مبنى وزارة المالية للمطالبة بصرف مستحقاتهم وتثبيتهم على الملاك الدائم، مشيراً إلى أن المتظاهرين اقتحموا الباب الاول لوزارة المالية للضغط على مدير دائرة الموازنة طيف سامي لصرف رواتبهم ومستحقاتهم المالية باثر رجعي؛ بحسب ما صرح به بعض المحتجين.

وأضاف أن المتظاهرين قطعوا ايضاً طريق محمد القاسم من جهة وزارة المالية في بغداد.

ونظم أصحاب العقود في وزارة الكهرباء، في أوقات متعددة، إضرابات عن العمل في محافظات البصرة وميسان وذي قار احتجاجا على عدم صرف رواتبهم منذ شهور، وفيما تظاهر زملاؤهم في السماوة أيضا، حذر آخرون في محافظات عدة من الدخول في إضرابات شاملة إلى حين ايجاد الحل لهذه الأزمة التي ابقت الاف العائلات من دون مصدر رزقها.

وتأتي تلك التظاهرة برغم كشف مصدر في وزارة الكهرباء، في الأسبوع الماضي، عن أن الأخيرة وجهت طلباً رسمياً إلى وزارة المالية لصرف رواتب العاملين في الوزارة بصفة عقود واجور التي لم تصرف منذ سبعة أشهر.