زعيم عصابة أسكتلندية.. نجا من محاولة اغتيال وجاء الى العراق للانتقام من منفذها

زعيم عصابة أسكتلندية.. نجا من محاولة اغتيال وجاء الى العراق للانتقام من منفذها

كشفت صحيفة أسكتلندية أن إقليم كردستان اعتقل بريطانيًّا من أصل عراقي يتزعم عصابة تهريب أسكتلندية كان قد نجا قبل أشهر من حادثة إطلاق نار، وجاء لكردستان لتصفية حسابه مع الشخص الذي يقف وراءها.
وقالت صحيفة “ديلي ريكورد” (daily record) إن شخصا يدعى كامران خضر اعتقل في السليمانية بتهمة حيازة السلاح أثناء محاولته لقاء الشخص الذي أمر بتنفيذ عملية اغتياله”.

واعتقل خضر الشهر الماضي، برفقة 3 أشخاص آخرين يحملون الجنسية البريطانية، بانتظار تحديد موعد لمحاكمته.

وقالت الصحيفة إن “خضر تواصل مع الشخص المسؤول عن محاولة قتله، حيث طلب منه المجيء للعراق، كي يتمكنا من حل نزاعهما”.

بعدها توجه كامران خضر وزميل له إلى إقليم كردستان لعقد الاجتماع، وقبل انعقاده تمكّنت السلطات من اعتقال خضر مع رفيقه وشخصين آخرين، بعد أن أبلغ الشخص الذي يقف وراء محاولة اغتياله بوجود سلاح لدى خضر الذي عرض لاحقا أمام وسائل الإعلام المحلية بزي السجن البرتقالي.