وزارة الزراعة: شراء جميع منتجات وزارة الصناعة دعما للمنتج المحلي

وزارة الزراعة: شراء جميع منتجات وزارة الصناعة دعما للمنتج المحلي

اكدت وزارة الزراعة، الاحد، انها تقوم بشراء جميع منتجات وزارة الصناعة دعما للمنتج المحلي، فيما اشارت الى ان لديها خطط مستقبلية وسياسات واعدة لتعضيم الموارد.
وقالت الوزارة في بيان ، ان “وزير الزراعة محمد كريم الخفاجي عقد اجتماعا مشتركا مع وزير الصناعة والمعادن منهل عزيز الخباز، بحضور المختصين من الجانبين وتم الإعلان عن شراء كل منتجات وزارة الصناعة التي تخدم العمل الزراعي وبشقيه النباتي والحيواني من وزارة الصناعة على أن تتم لقاءات أولية وعقد اجتماعات مفتوحة لديمومة التعاون وفتح كل آفاق العمل المشترك”.

وأكد الخفاجي خلال الاجتماع “على ضرورة رفد العملية الزراعية بالمنتجات المحلية لدعم واردات الحكومة وتمكينها من الإيفاء بالتزاماتها المادية وتشغيل المصانع المعطلة بما ينعكس على امتصاص البطالة وتوفير العملة الصعبة للبلاد”، موجها “بشراء الأسمدة المحلية وتوزيعها على الفلاحين والمزارعين لتطوير الإنتاج الزراعي”.

واكد أن “الوزارة لم تقم بأي تعاقدات خارجية بخصوص الأسمدة وهي ماضية بالتعاون مع وزارة الصناعة والمعادن بهذا الخصوص”، لافتا الى أن “الوزارة لها خطط مستقبلية وسياسات واعدة لتعضيم الموارد، ودعم اقتصاد السوق فضلا عن تنشيط حركة التبادل والتعاون بين الوزارتين من خلال رفد العملية الزراعية بالمكننة والمرشدات ومنظمات الري بالتنقيط والنليلون الزراعي المنتج محليا”.

وشدد الخفاجي وفقا للبيان “على إمكانية الاستفادة من المنتجات الخاصة بصناعة العلاجات البيطرية والمبيدات وإمكانية الاستفادة منها في أعمال متعددة مثل مكافحة الأمراض الوبائية التي تصيب الثروة الحيوانية، فضلا عن الاستفادة من المبيدات المحلية في مكافحة الافات الزراعية”.

من جانبه، عبر وزير الصناعة والمعادن بحسب البيان عن “شكره للخفاجي على تفهمه لأهمية التعاون بين الوزارتين وتحقيق التكامل لمصلحة القطاعين الزراعي والصناعي والاستفادة من منتجات وزارة الصناعة من معدات واسمدة ومواد إنشائية ومكننة زراعية ومرشات ومنظومات ري ونايلون زراعي وعلاجات وبما ينعكس على توفير فرص العمل”، مشيرا إلى “ضرورة دعم هذا الإنجاز المهم وديمومته دعما للاقتصاد الوطني”.