مجلس النواب العراقي ينهئ القراءة الاولى لمشروع قانون تمويل العجز المالي

مجلس النواب العراقي ينهئ القراءة الاولى لمشروع قانون تمويل العجز المالي

أنهى مجلس النواب العراقي، يوم السبت، القراءة الاولى لمشروع قانون تمويل العجز المالي والذي من شأنه تأمين رواتب الموظفين والمتقاعدين.

وقال مصدر نيابي ، إن “المجلس عقد جلسته بحضور الرئيس محمد الـحلبوسي ونائبه بشير الحداد، وعدد النواب 170، وأنهى خلالها القراءة الاولى لمشروع قانون تمويل العجز المالي”.

وأرسلت الحكومة العراقية مؤخرا مشروع قانون لاقتراض 41 تريليون دينار (نحو 34 مليار دولار) الى البرلمان لإقراره، بهدف تمويل العجز في صرف رواتب الموظفين للأشهر المتبقية من العام الجاري.

والشهر الماضي، قال وزير المالية العراقي علي علاوي إن حجم الديون الخارجية المترتبة على بلاده تبلغ 160 تريليون دينار (نحو 133.3 مليار دولار).

ولم تقر السلطات العراقية حتى الآن موازنة لعام 2020 بسبب تراجع الإيرادات المالية أثر تدني أسعار النفط في الأسواق العالمية بفعل تبعات فيروس “كورونا”.

وتكافح الحكومة لتأمين رواتب الموظفين والنفقات التشغيلية الأخرى، جراء تراجع أسعار النفط بفعل جائحة كورونا، التي شلت قطاعات واسعة من اقتصاد العالم.

ويعتمد العراق على إيرادات بيع النفط لتمويل 95 في المئة من نفقات الدولة.

من جانبها، أصدرت اللجنة المالية البرلمانية إيضاحاً بشأن مشروع قانون تمويل العجز المالي أشرت فيه مخالفات قانونية وفق ما ورد في نص التوضيح أدناه: