خلية الإعلام الأمني: ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار أنبوب لنقل الغاز في محافظة المثنى بعد وفاة طفلين

خلية الإعلام الأمني: ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار أنبوب لنقل الغاز في محافظة المثنى بعد وفاة طفلين

أكدت خلية الإعلام الأمني، السبت، ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار أنبوب لنقل الغاز في محافظة المثنى بعد وفاة طفلين، فيما أعلنت هيئة الحشد إصابة 5 من منتسبيها نتيجة الانفجار.

وذكرت الخلية في بيان، اليوم، 31 تشرين الأول 2020، ان “انفجار انبوب الغاز في محافظة المثنى أدى إلى وفاة طفلين وإصابة 28 شخصا من بينهم 9 من الحشد الشعبي”، لافتة إلى ان “أسباب الانفجار مازالت غير معروفة والجهود مستمرة للسيطرة على النيران”.

كما جاء في بيان لهيئة الحشد الشعبي، اليوم، “انفجر اليوم، السبت، أنبوب ناقل للغاز على الطريق الدولي السريع شمال محافظة المثنى وقد أدى الانفجار إلى إصابة خمسة منتسبين بحروق وفقدان آخر كانوا بمهمة حماية احدى مقرات اللواء 44 في الحشد الشعبي مع تضرر أجزاء من المقر نتيجة انفجار بعض الاعتدة”.

من جانبه وجه محافظ المثنى أحمد منفي، اليوم ، بتشكيل لجنة تحقيقية بملابسات انفجار أنبوب الغاز، وقال في تصريح للوكالة الرسمية، إنه “أوعز بتشكيل لجنة تحقيقية بشأن انفجار أنبوب الغاز، وأن مدير شرطة المحافظة ومعاون شؤون الغاز في وزارة النفط والمعنيين من جهة الأدلة الجنائية متواجدون حاليا في موقع الانفجار وسيتم الإعلان بعد ساعات عن نتائج هذا الانفجار”.

وأضاف أن” فريقا من بغداد وصل للمحافظة لمعرفة ملابسات انفجار أنبوب الغاز”، مؤكدا أن “هذا المشروع جديد وكامل من جميع المواصفات”.

وأوضح أن “الجرحى الموجودين في مستشفى المثنى التعليمي، 30 منهم حالتهم مستقرة، وهناك أربعة آخرون حالتهم حرجة”.

وكان مصدر أمني أفاد في وقت سابق، بإصابة أكثر من 20 في انفجار أنبوب ناقل للغاز في المثنى، مبينا ان “من بين ضحايا الانفجار عناصر من الحشد الشعبي بسبب قرب مقرهم من الأنبوب”، لافتا إلى أن “فرق الدفاع المدني ما زالت مستمرة بإخماد الحريق مع إيقاف ضخ الغاز بالأنبوب الذي ينقل الغاز من البصرة إلى جميع المحافظات الأخرى”.