شباب محافظة نينوى: اصدار اوامر إلقاء قبض على اربعة من شباب وناشطي المحافظة “سابقة خطيرة”

شباب محافظة نينوى: اصدار اوامر إلقاء قبض على اربعة من شباب وناشطي المحافظة “سابقة خطيرة”

عد شباب محافظة نينوى، الخميس، اصدار اوامر إلقاء قبض على اربعة من شباب وناشطي المحافظة بـ”السابقة الخطيرة”، داعين رئيس مجلس القضاء الاعلى ومحافظ نينوى ونواب المحافظة بالتدخل لانصاف هؤلاء الشباب.

واصدر شباب وناشطي نينوى بيانا، وفيما يلي نصه “اهلنا في محافظة نينوى والعراق بشكل عام .. صدمنا اليوم بصدور اوامر إلقاء قبض على اربع من شباب وناشطي محافظة نينوى بسبب شكوى تقدم بها احد مسؤولي المحافظة ضدهم.

لاشك ان هذه الطرق التعسفية ومصادرة حرية الرأي التي كفلها الدستور العراقي تعتبر سابقة خطيرة في محافظة نينوى بشكل عام وعلى حرية الرأي والاعلام بشكل خاص .

فما قام به هؤلاء الشباب المدونين وغيرهم من الاعلاميين والصحافيين هو تسليط الضوء على التقصير الذي تعانيه الخدمات في المدينة وخصوصا القطاع الصحي المدمر بشكل شبه كامل، ويجب أن تكون هناك مكاشفات واضحة وحقيقية بين الاعلام والمسؤول .

أننا في الوقت الذي نحترم ونقدر فيه قرارات القضاء العراقي ونزاهته .

فأننا ندعو رئيس مجلس القضاء الاعلى ومحافظ نينوى ونواب المحافظة بالتدخل لانصاف هؤلاء الشباب .

وسبق لهذا المسؤول ان نقل موظف من نينوى الى البصرة بسبب انتقاده له، واليوم تقدم بشكوى ضد اربع ناشطين شباب .

لذلك نطالب بتوجيه المسؤولين للانشغال بأمور أهم من ملاحقة الشباب واولها اصلاح حال دوائرهم المزري والذي يشكو منها مواطني المدينة ومحافظة نينوى بشكل عام”.

وكانت محكمة استئناف نينوى، اصدرت امس الخميس، أوامر قبض بحق اربعة ناشطين من مدينة الموصل.

وضمت اوامر القبض المبينة داخل الخبر اسماء كل من ريان الحديدي، صقر ال زكريا، مهند الاومري، وسهر الدليمي.

وبينت الاوامر انها صدرت بتهمة تهديد اشخاص وفق المادة 430 من قانون العقوبات العراقي.